Sunday, March 27, 2005

هاملت

الحياة ماساة و الدنيا مسرح ممل و من عجب ان الرواية مفجعة و لكن الممثلون مهرجونو من عجب ان المغزي محزن لا لانه محزن في ذاته و لكن لانه اريد به الجد كل الجد فاحدث الهزل كل الهزل ولما كنالا نستطيع في الغالب ان نضحك من اخفاق آمالنا فاننا نبكي فتخدعنا الدموع عن الحقيقةو نتوهم ان الرواية ماساة و الحقيقة انها مهزلة كبري

0 Comments:

Post a Comment

<< Home